موقف رجال قبيلة البناق مع رجال الملك عبدالعزيز

موقف رجال قبيلة البناق مع رجال الملك عبدالعزيز

كانت قبيلة البناق في مكان يسمى

بالأبيض وفجأة أتاهم غزو من إحدى

القبائل وذلك في بداية حكم الملك

عبدالعزيز طيب الله ثراه وكان مصادفة

لوقت الزكاة وكانت قبيلة البناق تزكي

الحلال بوجود مندوبين لأبن سعود

 وكان قائد قبيلة البناق الشيخ دغيمان

 البديوي رحمه الله لما رأى رجال هذه

القبيلة والذي كان هدفهم قتل المندوبين

لأبن سعود قال دغيمان البديوي هؤلاء

ضيوفنا ومن قرب لهم بينا وبينه السلاح

ولما أدرك رجال هذه القبيلة التي كان

هدفها الاعتداء على المندوبين الخطر

 من قبيلة البناق ورجالها المجهزة بالسلاح

 والرجال انسحب من الموقع مع جماعته 

وأنتهت على كذا بدون منازعات أو خسائر .

أضف تعليقاً